شهر التراث

إن للتراث الشعبي ثروة كبيرة من الأدب، والقيم والعادات، والتقاليد والمعارف الشعبية، والثقافة المادية والفنون التشكيلية والموسيقية، وكل ما ينقل من عادات وتقاليد وعلوم وآداب وفنون من جيل إلى جيل. وهو يشمل كل المأثورات الشعبية من شعر وغناء وموسيقى ومعتقدات شعبية، وقصص وحكايات وأمثال تجري على ألسنة العامة من الناس، وعادات الزواج والمناسبات المختلفة وما تتضمنه من طرق موروثة في الآداب والأشكال ومن الألوان والرقص والألعاب والمهارات. وبمفهومه البسيط هو خلاصة ما خلفته وورثته الأجيال السابقة للأجيال الحالية، لكي يكون عبرةً من الماضي، ونهجاً يستقي منه الأبناء الدروس ليعبروا بها من الحاضر إلى المستقبل.

وكعادتها من ولايات الوطن، تحتفي دار الثقافة لولاية المسيلة بهذا الموروث في كل سنة بـ “شهر التراث” الذي تزخر به منطقة الحضنة، وذلك من الـ 18 أفريل الذي يصادف ويوافق اليوم العالمي للمباني والمواقع التاريخية إلى غاية الـ 18 ماي 2014 الذي يصادف هو الآخر اليوم العالمي للمتاحف، وذلك طيلة شهر كامل تخللته عدة نشاطات غاصت في قلب الموروث الثقافي الحضني.
لقد كانت الانطلاقة بمسابقة محلية في الأكلة الشعبية؛ علماً أن منطقة “الحضنة” مشهورة بأطباق شعبية أصيلة لعل اسمها لا يخفى على الكثير منا إنها “الشخشوخة” و”سلاطة المهراس” و”الكسكس” وغيرها من المأكولات التقليدية المتنوعة تنوع وأصالة الولاية بشتى أقطابها. وكان ختام المسابقة عادلا جدا من خلال تربع طبق “الكسكس” وحصده للقب وجائزة أحسن أكلة شعبية، في حين قدمت جوائز تحفيزية للمشاركات، وجائزة خاصة معتبرة للفائزة بالمسابقة، وهذا ما لاقى إعجاب العائلات المسيلية.
لتتواصل فعاليات هذا الشهر بإقامة معرض تحكي صوره أهم المعالم الأثرية بالولاية، وتنظيم رحلة سياحية إلى ولاية بسكرة للوقوف عن قرب على ” شرفات الغوفي” المعروفة بالولاية، وكان تسطيرها لفائدة منخرطي الورشات والجمعيات الثقافية.
لتعرف أيام الشهر التالية تنظيم حفل فني بدوي بالمناسبة أحياه الفنان “عبد الحميد المسيلي ” في إطار نشاط جمعية موروث الحضنة للفنون والثقافة لولاية المسيلة، وبمشاركة من بعض الشعراء, نذكر منهم على سبيل المثال لا الحصر الشاعرة ربيعة بن يحي، وسفار طبي زهيرة والشاعر لقصوري.

كما تخلل البرنامج أيضاً معرض للفون التشكيلية دام أربعة أيام، ليعرف يوم 15 ماي 2014 استمتاع وسفر الجمهور المسيلي بعيدا في أصالة الأغنية البدوية من خلال ما جادت به قريحة الفنان ” عريوة الميلود ” في حفل أقيم في إطار العمل الفني للجمعية الثقافية لإحياء التراث الشعبي بالمسيلة مما نال إعجاب الحضور .